بروتوكول تعاون بين القومي للإعاقة والأوقاف

مجتمع

وقع المجلس القومي لشئون الإعاقة بروتوكولا للتعاون مع وزارة الأوقاف ؛ لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة ؛بحضور عدد من الأئمة والوعاظ ؛ وممثلي عدد من الوزارات في مقدمتهم  د. طايع عبد اللطيف ؛ مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي ، و العميد منار مختار ؛ ممثل قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية ، ووعدد من قيادات وزارة الأوقاف والمجلس القومي للإعاقة ، وعدد من الشخصيات العامة والسادة الإعلاميين والصحفيين.

قام بتوقيع البروتوكول الدكتور محمد مختار جمعة ؛ وزير الأوقاف ؛ والدكتور أشرف مرعي ؛ المشرف العام على المجلس القومي لشئون الإعاقة ؛ وذلك على هامش احتفال المجلس والوزارة بختام ندوات التثقيف الديني لمترجمي لغة الإشارة في إطار التعاون المثمر بين الجانبين .

من جانبه وجه د. محمد مختار جمعة ؛ وزير الأوقاف ؛ رسالة شكر إلى السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتقديره واهتمامه بذوي الإعاقة ؛ وإعلانه 2018  عام الأشخاص ذوي الإعاقة ؛ مؤكدا أن الكفاءة والقدرة على العطاء أساس في العمل للوصول إلى التميز ،  وأنه لا تمييز للرجل على المرأة في تولي المناصب ، وكذلك لا يفضل الصحيح على المعاق إلا بالقدرة على العطاء والكفاءة.

في ذات السياق أكد الدكتور أشرف مرعي ، المشرف العام على المجلس القومي لشئون الإعاقة ، أن الهدف من ندوات التثقيف الديني لمترجمى الإشارة على يد وزارة الأوقاف هي محاربة المفاهيم المغلوطة ونشر الوعي الديني الصحيح لدى الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية ؛ مؤكدا  أن هناك حوالى 11 مليون شخص من  ذوى الإعاقة نحمل على عاتقنا كمجتمع مسؤولية كبيرة تجاههم.

مشيدا بالإستجابة الفورية، من قبل وزارة الأوقاف لنشر الثقافه الدينية ؛ ومؤكدا أن عام 2018 الذى أعلنه الرئيس السيسى عام الأشخاص ذوى الإعاقة، هو بداية لتمكين الأشخاص ذوى الاعاقة، فى مختلف المجالات وليس عام للإحتفال فقط.